سعد جاويش.. رحيل المحدث العلامة صاحب حلقات العلم الشهيرة بالجامع الأزهر

 عن عمر ناهز 78 عامًا، رحل عن عالمنا، أمس، المحدث العلامة سعد جاويش، أستاذ الحديث وعلومه بكلية أصول الدين جامعة الأزهر، الذي قضى 60 عاما من عمره في خدمة الأزهر الشريف، حتى صنف كأحد أبرز علماءه في علم الحديث.

ولد العالم الأزهري سعد سعد جاويش الحسيني في عام 1941، ليشرع في حفظ القرآن الكريم في سنٍ مبكرة حتى أتمه، قبل أن يلتحق بالأزهر الشريف، حتى حصل على درجة الدكتوراه، من كلية أصول الدين جامعة الأزهر، ونال درجة الأستاذية في علم الحديث.
الدكتور سعد جاويش ابن قرية رزق جاويش التابعة لمركز سيدي سالم بمحافظة كفر الشيخ، كان أحد أبرز العلماء المتخصصين في الحديث الشريف وعلومه، وصاحب حلقات العلم الشهيرة بالجامع الأزهر وغيره من دور العلم، عرف بين تلاميذه بنقاء السريرة وصلاح الظاهر وسلامة الصدر.
اشتهر العالم الأزهري بمجالسه الحديثية ودروسه العلمية، حتى استعارته المملكة العربية السعودية، لممارسة الدعوة وإلقاء المحاضرات الحديثية بالبلاد، قبل أن يعود إلى مصر ويعين أستاذا للحديث وعلومه بكليته الأم أصول الدين جامعة الأزهر.
ساهم المحدث الراحل في إثراء المكتبة العلمية بمؤلفاته القيمة عن الحديث الشريف وعلومه، فترك عددا كبيرا من مؤلفاته في السنة النبوية منها جبر الخاطر في السنة النبوية ورفع الحرج عن الأمة في ضوء الكتاب والسنة، كما ساهمت دروسه العلمية ومجالسه الحديثية بالجامع الأزهر، في تتلمذ عدد كبير من علماء الحديث في جميع أنحاء العالم على يده، وفقا لمجمع البحوث الإسلامية.
تميز العالم الأزهري الراحل في حلقاته العلمية التي شرح فيها كتاب الأربعين النووية وكتاب الشفا للقاضي عياض.
 

التعليقات




  • Reply
`

اتصل بنا

الفرع الرئيسي

السعودية - الرياض

info@daleelalmasjed.com

رؤيتنا : إمام مسجد فاعل ومؤثر

رسالتنا: نقدم برامج تربوية تعيد للمسجد دوره الحقيقي وتسهم في رفع أداء أئمة المساجد حول العالم وتطويرهم ليقوموا بدورهم الريادي في تعليم الناس ودعوتهم على منهج أهل السنة والجماعة وفق خطة منهجية وأساليب مبتكرة.