انطلاق حملة في السودان لإعمار مساجد البلاد

 في كلمة لأمينها العام الزبير أحمد حسن إيذاناً بإنطلاق "الوثبة الثانية" لإعمار مساجد البلاد طالبت الحركة الإسلامية السودانية، "بضرورة توظيف مساجد البلاد لتوحيد صفوف الأمة الإسلامية".

ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية عن أمين عام للحركة، الزبير أحمد الحسن، قوله: "نطالب المساجد بالعمل على توحيد الأمة بمختلف طوائفها وجماعاتها، ومحاربة القبلية والجهوية".
وأشار الزبير، في كلمته بمناسبة إعطائه شارة انطلاق "الوثبة الثانية" لإعمار المساجد بالبلاد، بالعاصمة الخرطوم، إلى أن "المشروع الإسلامي يبدأ بالمسجد".
كما دعا إلى "هبة شعبية لإعمار المساجد بمشاركة كل فئات المجتمع"، مضيفا: "نريد أن تكون نفرة إعمار المساجد معنوية لقضاء حوائج الناس".
وفي ذات السياق، قال جابر إدريس عويشه، رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بالخرطوم (حكومي)، إن "الحكومة دعمت الوثبة الأولى لإعمار المساجد بمبلغ 82 مليون جنيه (4.5 مليون دولار).
وتشمل "الوثبة الثانية" تأهيل المساجد وصيانتها، عبر برامج وقوافل دعوية ومحاضرات ودروس بالمساجد، في مبادرة أطلقتها الحركة منذ العام الماضي.
والعام الماضي، أطلقت الحركة الإسلامية الوثبة الأولى لإعمار المساجد في البلاد، وشملت 518 مسجداً.

التعليقات


`

اتصل بنا

الفرع الرئيسي

السعودية - الرياض

info.msjed@gmail.com

رؤيتنا : إمام مسجد فاعل ومؤثر

رسالتنا: نقدم برامج تربوية تعيد للمسجد دوره الحقيقي وتسهم في رفع أداء أئمة المساجد حول العالم وتطويرهم ليقوموا بدورهم الريادي في تعليم الناس ودعوتهم على منهج أهل السنة والجماعة وفق خطة منهجية وأساليب مبتكرة.